تساعية الحبل بلا دنس

ايقونة الحبل بلا دنس

 

 

+ باسم الآب والابن والروح القدس الاله الواحد آمين.
 

هلمّ أيها الروح القدس واملأ قلوب مؤمنيك وأضرم فيهم نار محبتك
 

س: أرسل روحك فيُخلقُ
ج: ويتجدّد وجه الأرض

 

صلاة 
ألّلهم، يا من علَّم قلوب المؤمنين بنور الروح القدس هب لنا بهذا الروح عينه أن نعلم الحقائق الصالحة وأن نسّر بتعزيته على الدوام بربنا يسوع المسيح آمين.

أيتها العذراء الطاهرة التي حبل بها بلا الخطيّة الأصلّية. أيتها المجيدة الرائعة الجمال والبريئة من الدنس منذ أول دقيقة من وجودها. يا والدة الله الممتلئة نعمة سلطانة الملائكة والناس.
إنني أوقرّك كل الوقار لأنك أمّ مخلصي فهو مع كونه إلهاً قد علّمني بما أدّاه لك من الجاه والإعتبار والخضوع أن أكرّمك وأحترمك، فأسألك أن تقبلي بالرضى جميع ما أكرمك به فى هذه التسعة الأيام إنك أنت ملجأ الخطأة التائبين فيحق لي إذاً أن ألتجئ إليك، وأنك أنت أمّ الرحمة فيليق بك والحالة هذه أن تنظري إلى ذلّي بعين الشفقة وإنك غاية رجائي بعد يسوع فتملأ لك الثقة التي بها أتوكل عليك. فاجعليني أهلًا لأن أدعى إبنا لك لكي يسوغ لي أن أقول أظهري ذاتك أماً لي. آمين.

السلام (١٠ مرات) والمجد

 

اليوم الأول

أيتها العذراء النقيّة ها آنذا منطرحاً أمام قدميكِ المباركتين أهنّئكِ من صميم قلبي بأنكِ قد إختارك الله منذ الأزل لتكوني أمّ الكلمة الأزلية ووقّاكِ من الخطيئة الأصلية. فالشكر والبركة للثالوث الأقدس الذي أنعم عليكِ بهذه الـنعم في الحبل بكِ الطاهر. وأسألكِ أن تلتمسي لي نعمة أنتصر بها على مفاعيل الخطيئة الأصلية التي أنهكتني وأقوى عليها وأن أحبّ الرّب إلهي الى الأبد. آمين.

 

اليوم الثاني

يا مريم زنبق الطهارة النقيّ، إنّني أهنّئكِ بأنّكِ قد حظيتِ منذ أوّل دقيقة من الحبل بك الطاهر بنعمٍ وافرة وكنتِ راشدة وحكيمة، فالشكر والسجود للثالوث الأقدس الذي وهبك بهذه الفضائل. وعند تأمّلي في فقري وحقارتي يستحوذ عليّ الخزي والخجل، فأنعمي على نفسي بالمواهب السماويّة التي حصلتِ عليها واجعليني أنتفع من كنوز الحبل بك النقيّ. آمين.

 

اليوم الثالث 
يا مريم وردة الطهارة السريّة. إنّني أُهنّئك بأنّك قد انتصرتِ بالحبل بك النقيّ على الحيّة الجهنمية. إذ حُبل بكِ بريئة من الخطيئة الأصلية فالشكر والمدح للثالوث الأقدس الذي خصّك بهذه النعمة. فأسلك أن تلتمسي لي نِعمة أن أغلب جميع مكايد الشيطان. ولا أُدنّس نفسي بالخطيئة. فكوني ملجائي يا مريم على الدوام، وحامي عني لكي أنتصر دائماً على جميع أعداء خلاصي. آمين.

 

اليوم الرابع
يا مريم مرآة الطهارة أيتها العذراء النقية اننى اهنئك بأن قد زينك خالقك منذ الحبل بك الطاهر بأسمى الفضائل وأكملهـا، وأسبغ عليك كل مواهب الروح القدس، فالشكر والحمد للثالوث الأقدس الذي خصك بهذه النعم فأسألك أيتها الأم الحنونة ان تلتمسي لي نعمة أن أمارس الفضائل وأكون أخلا لإقتبال مواهب الروح القدس وإحساناته. آمين.

 

اليوم الخامـس

يا مريم بدر الطهارة اللامع. إنّني أهنّئكِ بسرور وبهجة لا توصف على أن سر الحَبل بك البريء من الدنس قد صار مبدأ لخلاص الجنس البشري وفرحا للعالم بأسرهِ. فالشكر والتسبيح للثالوث المُمجد الذي عّظَمكِ وأجَلكِ ورَفَعَكِ فوق السماوات. وأطلب إليك أن تستمدي لي نِعمًة بها أستفيد من آلام إبنكِ يسوع وموته لكيلا يضيع فيَّ الدم الكريم الذي سفكَهُ مِن أجلي على الصليب بل أحيا حياةُ طاهرةُ عاملاً بعمل خلاصي بحرارة ونشاط. آميـن.

 

اليوم السـادس

يا مريم نجمة الطهارة الباهرة إنني أهنئّكِ مُتهللا معكِ على الحبل بك النقي الذي فرحَ وأبهج ملائكة السماء. فالشكر والتعظيم للثالوث المُسبَح الذي أسدي إليك هذا الإحسان وأجعلي أن يكون لي نصيب في هذا الفرح السماوي عند إنقضاء عمري لأمدحكِ وأبارككِ برفقة الملائكة إلى الأبد. آمين.

 

اليوم السابع

يا مريم فجر الطهارة وينبوع الصفا إنّني أهنّئك بإنذهال على أنكِ في حين الحبل بكِ الطاهر قد ثبتكِ الله في النِعمَة فلم تفقديها أبداً. فالشكر والتوقير للثالوث المسجود له على هذه النِعمًة التي أولاكِ بها. فاستمدي لي أن أكره على الدوام الخطيئة مِن صميم قلبي وفوق كل الشرور. وأجعليني أموت قَـَبل أن أفعل سيئةً. آمين.

 

اليوم الثامن

يا مريم، شمس الطهارة إنني أهنئكِ وأنا مسرور بكِ على أنكِ في الحَبل بكِ النقي قد أسبغ الله عليكِ من النِعًم الفائضة الوافرة ما لم يحصل عليها أبداً جميع الملائكة والقديسين. فالشكر والتسبيح للثالوث المُعَظّم على هذهِ اللآلأ النفسية التي وهَبَـكِ إياها، فاجعليني أن أكون مسكن للنِعمًة الإلهية. جدّدي يا مريم قلبي، وأجعلي هذه الساعة تكون بدء توبتي. آمين.

 

اليوم التاسع

يا مريم أمي العذراء الصفية. المُصباح المضيء بالقداسة والمرأة البارقة بالطهارة. إنكِ أول ما حبلت بكِ أُمكِ القديسة حنة سجدت للرب سجوداً عميقاً وشكرتهُ على أنهُ بواسطتكِ أزيلت اللعنة التي كان بنو آدم قد ضُرِبوا بها. وتخلفتها بركة جزيلة. فاجعلي هذه البركة تـُلهِب قلبي بِحُب الله وأضرميهِ أنتِ كذلك لكي لا أنفك أحبهُ وأحظى بهِ في الملكوت حيثُ هناك اشكرهُ شكرا جديداً حاراً على ما خَصَكِ بهِ من النِعًم. وأتمتع معكٍ أنتِ ايضاً مُشاهداً إياك مُكـَللة بأكليل المَجـد. آمين.

 

وهنا نصلّي طلبة العذراء

 

س: لقد كان الحبل بك يا عذراء بلا دنس.
ج: تضرّعي لأجلنا إلى الآب الذي ولدت إبنه.

 

لنصلّ 
ألّلهم يا من هيّأ لإبنه بالحبل بالعذراء البريء من الدنس مسكنًا لائقًا، إنّنا نسألك أنت الذي صانها من كل وصمة بالنظر إلى إستحقاق ميتة إبنه أن تتولانا نحن أيضا بشفاعتها أن نبلغ إليك أنقياء طاهرين.
ألّلهم راعي جميع المؤمنين ومدبرّهم أنظر بعين الرأفة إلى عبدك حبرنا الأعظم البابا ... الذي شئت أن يقام راعيًا لكنيستك ثم نسألك أن تجعله ينفع بالقول والمثل الذين هم تحت إمرته لكي يبلغ والقطيع المؤتمن هو عليه إلى الحياة الأبدية بحق ربنا. آمين.

أيها الإله ملجأنا وقوتنا أيّد صلوات بيعتك التقوية أنت مصدر كل تقوى وهب لنا أن ننال بالفعل ما نسأله بأمانة بحق المسيح ربنا. آمين.